رئيس الكاف.. إن الأولوية هي الصحة وليس استكمال البطولات القارية

رئيس الكاف.. إن الأولوية هي الصحة وليس استكمال البطولات القارية

قال رئيس الاتحاد الإفريقي لكرة القدم أحمد أحمد يوم الجمعة الى بين ماتش حصري إنه على اتصال بجميع الاتحادات الأفريقية وسط أزمة الفيروس التاجي لتحديد وضع بطولتي دوري أبطال أوروبا وكأس الاتحاد وتم تعليق جميع الأنشطة الرياضية الإفريقية بسبب الوباء بما في ذلك دوري أبطال أفريقيا وكأس الكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم والتي كان من المقرر لعبها في الأول من مايو.

قال أحمد للمذيع الألماني دويتشه فيله (DW) وعلينا أن ننتظر وبصفتي رئيسا للاتحاد الأفريقي لكرة القدم أدعو شخصيا الجميع إلى توخي الحذر الشديد وانتظار تطبيع الوضع وقال في ذلك الوقت يمكننا استئناف المسابقات في نهاية المطاف ولا أريد أن تكون كرة القدم مصدرا لزعزعة استقرار الإجراءات العازلة التي اتخذتها الحكومات المختلفة لمواجهة هذا الوباء.

قبل التأجيل كان من المقرر أن يلعب الإسمان المصريان الأهلي والزمالك في نصف نهاية دوري الأبطال ضد الفريقين المغربيين الوداد البيضاوي والرجاء البيضاوي على التوالي وإن هذا الافتقار العام للرؤية لا يسمح لنا بتوقع أنشطتنا والتخطيط لها وفي الوقت الحالي نحن نعمل بشكل وثيق مع [منظمة الصحة العالمية] وكذلك مع السلطات الصحية في كل بلد وخاصة الاتحاد الأفريقي هو قال إن نتيجة هذه الخطوات ستتيح لنا أن نرى بشكل أوضح وضع كرة القدم في أفريقيا.

أوضح رئيس الكتف ان خلال الأسبوعين الماضيين اتصلت إدارتنا بالاتحادات الوطنية المختلفة الأعضاء في CAF حتى نتمكن من الاستفسار عن الحقائق على الفور وحتى نتمكن من التخطيط لنتائج مختلف المسابقات القارية حيث قتل الفيروس التاجي حتى الآن أكثر من 270.000 شخص وأصاب أكثر من 3 ملايين في جميع أنحاء العالم وقال رئيس الاتحاد الأفريقي: "الأولوية هي الصحة وإذا استمرت هذه الأزمة فهي مثل أي ظاهرة في حياة الإنسان".
اظهار التعليقات